رئيس مجلس الأدارة
علي العرباوي
رئيس التحرير
عصمت ممتاز

تكثف الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، من تحريات لكشف أسباب واقعة عودة طالبة بعد تغيبها لعدة أيام بـمنشأة القناطر، لكشف ملابسات واقعة تركها مسكن العائلة، وتغيبها ثم عودتها مرة أخرى.

 

بداية الواقعة عندما كانت طالبة بالصف الأول الثانوى، خرجت من منزلها بقرية أبو غالب، التابعة لمركز شرطة منشأة القناطر بمحافظة الجيزة قبل أيام واختفت فى ظروف غامضة، إلا أنها عادت مرة أخرى لمسكن أسرتها دون تعرضها لإيذاء.

 

تلقى المقدم سامح بدوى رئيس مباحث مركز شرطة منشأة القناطر، بلاغا يفيد بتغيب طالبة تدعى “شهد محمود

شعبان”، مقيمة بقرية أبو غالب، وذكر أفراد أسرتها أنها خرجت من منزلها يوم الأربعاء الماضى، واختفت عقب ذلك.

 

تم تحرير محضر بالواقعة، حمل رقم 4734 إدارى مركز منشأة القناطر، وأخطر اللواء محمود السبيلى مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، وباشرت النيابة التحقيق.

 

وفي سياق آخر  أمرت النيابة العامة بجنوب الجيزة، بتسليم رفات المهندس رضا عبد اللطيف أحد ضحايا سفاح الجيزة إلي ذويه بعد ظهور نتيجة تحليل ال DNA ، والتي تطابقت مع

العينة التي أخذت من أسرته، وصرحت النيابة بدفن الهيكل العظمي للضحية عقب ارفاق تقرير الطب الشرعي لملف القضية.

وكان أدلى المتهم القذافي فرج باعترافات تفصيلية خلال التحقيق معه داخل قسم شرطة الهرم، بحضور اللواء عاصم ابو الخير، مدير المباحث الجنائية، وبإشراف مباشر من اللواء محمود السبيلي، مدير الادارة العامة للمباحث، حيث واجهته جهات التحقيق بأقوال أسرتي زوجته وصديقه المختفين منذ عام 5 سنوات ليبدأ المتهم في سرد تفاصيل جريمتيه بقتلهما ودفنهما أسفل بلاط شقة في شارع ترعة عبد العال بمنطقة بولاق الدكرور، حيث اعترف بقتل صديقه المهندس رضا عبد اللطيف في شهر ابريل ٢٠١٥ فور عودته من دولة السعودية لمطالبته بامواله التي كان يستثمرها له المتهم.

 



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *