رئيس مجلس الأدارة
علي العرباوي
رئيس التحرير
عصمت ممتاز

اكد دانتى كامبيونى، الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لبنك الإسكندرية، أن البنك يتعاون مع برنامج الأغذية العالمى لرفع المستوى المعيشى لمجتمعات صغار المزارعين فى صعيد مصر.

وأوضح أن البنك يقوم باستكمال الجهود المبذولة ضمن مبادرة دعم صغار المزارعين الخاصة بالبرنامج، عبر توفير خدمات بنك الإسكندرية المالية لسد الفجوة المالية فى المجتمعات التى يدعمها البرنامج، لتيسير اندماج المزارعين فى الأسواق الكبرى، ودعم القطاع الزراعى مما يساهم فى الحفاظ على التنمية للاقتصادية على أسس مبادئ الاستدامة والتوزيع المتوازن للثروة».

قام بنك الإسكندرية يوم 20 ديسمبر 2020 بتوقيع مذكرة تفاهم مع برنامج الأغذية العالمى التابع لمنظمة الأمم المتحدة لاستكمالاً لاستراتيجيته للتنمية المجتمعية وتحقيقاً لأهداف التنمية المستدامة بهدف المساهمة فى تعزيز الأنشطة الاقتصادية لصغار المزارعين مع توفير خدمات مالية وغير مالية لهم لدعم القدرة الإنتاجية وضمان الوصول العادل

إلى الموارد والفرص وزيادة إنتاجهم إلى أقصى حد كجزء من «برنامج دعم صغار المزارعين بصعيد مصر».

وتعمل مذكرة التفاهم على تمهيد الطريق أمام فرص تبادل الخبرات بين الطرفين، لدمج تجربة برنامج الأغذية العالمى فى تقديم الدعم الفنى والخدمات الزراعية للمجتمعات المستهدفة التى تتركز فى 500 قرية نائية بصعيد مصر، وخبرة بنك الإسكندرية المتخصصة فى توفير الخدمات المالية وبالأخص فى المجتمعات المهمشة.

قال الدكتورر منجستاب هايلى، ممثل ومدير مكتب برنامج الأغذية العالمى بمصر، أن التعاون مع بنك الإسكندرية، والذى يعد خطوة كبرى نحو تطوير جهود الشمول المالى لصغار المزارعين بصعيد مصر. وأشار ايضاً: «تستهدف هذه الشراكة المساهمة بشكل فعّال فى تطوير الأساليب الزراعية وتبنى

التكنولوجيا الزراعية الحديثة لمساعدة صغار المزارعين للوصول إلى الأسواق المحلية والعالمية. كما تسعى المذكرة إلى تمكين المرأة من تحقيق استقلاليتها، وبالتالى خلق المزيد من فرص العمل بالمجتمع ككل تحقيقاً لأهداف رؤية مصر 2030».

وأضافت الدكتورة ميار الخشن، المسؤولة عن شراكات المؤسسات المالية ببرنامج الأغذية العالمى، أن مذكرة التفاهم تمثل بداية شراكة مثمرة تحت مظلة برنامج دعم صغار المزارعين فى صعيد مصر التابع لبرنامج الأغذية العالمى. ومن خلال التوقيع على مذكرة التعاون، يؤكد كل من بنك الإسكندرية وبرنامج الأغذية العالمى على استعدادهما لبناء قدرة صغار المزارعين ومجتمعاتهم المحلية على الصمود من خلال تعزيز قدرتهم الإنتاجية، وضمان حصولهم على الموارد والفرص المتساوية، وتمكينهم من تعظيم إنتاجهم بشكل مستدام.

ويعمل مكتب المسئولية المجتمعية والتنمية المستدامة ببنك الإسكندرية وفق استراتيجيته للفترة من 2018-2021 والتى تستهدف تطوير وتقديم حلول مالية وغير مالية مبتكرة قادرة على دعم التنمية الاقتصادية المتكاملة والاستدامة البيئية والشمول المالى، وذلك تماشياً مع خطة مجموعة انتيسا سان باولو (2018-2021) ورؤية مصر 2020 وأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *