رئيس مجلس الأدارة
علي العرباوي
رئيس التحرير
عصمت ممتاز

عقد الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف، اليوم الثلاثاء، اجتماعا لبحث سبل الاستفادة من المقومات المتوافرة للمحافظة لتنمية قطاع الاتصالات الذي يمثل أحد القطاعات المهمة التي يتوافر للمحافظة فيه ميزات نسبية.

 

ويعد هذا القطاع أحد القطاعات التي تضمنتها الإستراتيجية العامة للمحافظة التي تم إطلاقها مؤخرا، وصدرت توجيهات من رئاسة مجلس الوزراء بتعميمها.

 

حضر الاجتماع كل من: الدكتور على مسعود المستشار الاقتصادي للمحافظة، والدكتور علاء سعيد مدير الوحدة الاقتصادية، والعميد أحمد فاروق الزناتي رئيس المنطقة التكنولوجية، والدكتور مهندس محمد خالد رمضان – كلية علوم الحاسب جامعة النهضة.

 

وأشار محافظ بني سويف إلى أن المحافظة يتوافر بها العديد من المقومات في قطاع الاتصالات والتي تؤهل المحافظة لتكون محافظة صاعدة في مجال الاستثمار في قطاع تكنولوجيا الاتصالات، خاصة مع وجود 4 جامعات (جامعة بني سويف الحكومية،

وجامعة النهضة الخاصة، وجامعة أهلية تحت الإنشاء، وجامعة تكنولوجية تعمل بنظام تكنولوجي كوري حديث )، بجانب المنطقة التكنولوجية التي تعتبر إحدى القلاع المهمة ومن المشروعات القومية التي حظيت بها بني سويف خلال الـ 6 سنوات الماضية. 

 

وأضاف محافظ أن بني سويف تمتلك موقعا جغرافيا مميزا، فهي تعتبر حلقة الوصل بين الوجه البحري والقبلي ونقطة التقاء محافظات الجيزة والفيوم والمنيا، وظهيرا مهما للقاهرة الكبرى، بجانب توافر شبكة طرق واعدة مع تنفيذ محور عدلي منصور وإلحاق بني سويف بطرق الزعفرانة المتجه للبحر الأحمر، وتقع بني سويف على 3 طرق رئيسية، وتم البدء في إنشاء محور الفشن بطول 41 كم، بجانب توافر بنية تحتية جيدة، وميزات

في قطاع الاستثمار، بجانب توافر بيئة أعمال مناسبة،لاسيما وأنه يجري حاليا تنفيذ مشروع التحول الرقمي، وتم تطوير 8 مراكز تكنولوجية بجانب تطوير 7 مراكز خدمات تموينية، فضلا عن تزايد الطلب على الخدمات التكنولوجية، سواء من مواطنيها أو الأيدي العاملة من مهندسين وفنيين بالمناطق الصناعية بجانب طلاب الجامعات وغيرهم.

 

وناقش المحافظ مع رئيس المنطقة التكنولوجية سبل الدفع بجهود تفعيل دور المنطقة وجذب الاستثمار إليها، وتعظيم دورها في دعم خطة المحافظة في تنمية قطاع الاستثمار، حيث تم بحث إقامة مراكز تدريب على تكنولوجيا المعلومات تستهدف الشباب خاصة في فترة الصيف، بجانب إمكانية إنشاء مركز لمنحة وزارة الاتصالات أو ما تعرف بمنحة ITI والتي تعتبر واحدة من أهم الفرص المتاحة لخريجي الجامعات المصرية وخاصةً خريجي كليات الهندسة والحاسبات والمعلومات.

 

وتم الاتفاق على استمرار ورش العمل واللقاءات بين فريق العمل، خاصة وأن المحافظ قد شكل فريق عمل مختص بوضع تصور شامل تخرج عنه خطوات عملية لتنمية قطاع الاتصالات، بما يساهم في تحقيق نقلة في مجال الاستثمار ويوفر عمل للشباب.



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *